دليلك الكامل لاختيار افضل لابتوب عملي ومثالي لظروفك المادية 2020

فريق دليلك
2020-07-04T15:26:22+00:00
2020-07-04T15:26:22+00:00
إلكترونياتلابتوبات وتجميعات PC
فريق دليلك7 January 2020Last Update : 5 months ago
افضل لابتوب عملي و سعر مناسب 2020

سواء كنت طالب جامعي، موظّف أو لديك مشروع تقوم بإدارته فأنت ستكون بحاجة لجهاز لابتوب عملي يخدم متطلباتك في افضل صورة حيث يتفاوت الأمر في اختيار مواصفات الحاسوب المحمول وفقاً للأهداف المقصود إليها من شرائه، و قد يكون افضل لاب توب من وجهة نظرك سيئاً بنظر آخرين. في واقع الحال جهاز اللاب توب أي الكمبيوتر المحمول أصبح الآن جهاز أساسي بالنسبة لنا جميعًا

 سواء كان استخدامه في أغراض العمل، الدراسة أو الترفيه.

  لهذا ….

نشارككم اليوم

دليلاً متكاملاً

لكيفية اختيار افضل مواصفات

اللاب توب المثالي لحاجتك

و الجيد لظروفك الاقتصادية 

« كيف تختار مواصفات لابتوب عملي وفقاً لمتطلباتك؟ »

هناك بعض الأساسات التي يجب علينا وضعها أولًا حتى تتمكن من قضاء حاجتك المناسبة والتمكن من الحصول على مواصفات لاب توب مثالي لأهدافك.

أجهزة اللابتوب هي أجهزة كمبيوتر متكاملة تقدّم لك كل ما قد يقدّمه لك جهاز الكمبيوتر  التقليدي (PC) وهذا طبعًا حسب المواصفات التي تختارها أيضًا.

فجهاز اللابتوب يتكوّن من نفس المكوّنات الداخلية التي يتكوّن منها الكمبيوتر العادي، لكن فقط مع قياسات أصغر.

في حين أن أجهزة اللابتوب تأتي بقياسات متنوعة تبدأ من 10 إنش وصولًا إلى 17 إنش، إلا أن القياس 15.6 إنش هو الأكثر شيوعًا في حين أن بعض اللابتوبات تدعم اللمس، إلا أنها تكون مرتفعة السعر مقارنة باللابتوبات العادية.

خطوات تسبق شراء اللابتوب لتحسن اختيار مواصفات تلبي تطلّعاتكـ:

1- سؤال سيضيق دائرة الحيرة لديك “لماذا تحتاج اللابتوب”؟

لا نخفي عليك حقيقة أن معظم أجهزة اللابتوب تناسب كافة أنواع الاستخدامات باستثناء مجالات محدودةٍ مثل تشغيل الألعاب وبرامج المونتاج نظرًا لأن هذه المهام تحتاج لطاقة معالج كبيرة سواء من حيث المعالج المركزي أو المعالج الرسومي وبالفعل توجد خيارات عديدة متاحة إلا أن سعرها يكون مرتفعاً، في حين أن أجهزة اللابتوب المتوسطة تكون قادرة على تشغيل الألعاب وبرامج المونتاج أيضًا لكن ليس بنفس قوة وسلاسة اللابتوبات المخصصة لذلك.

هذا ينقلنا لنتيجة مباشرة ألا وهي أن اللاعبين المحترفين ومتخصصي المونتاج وتحرير الفيديوهات عادة ما سيحتاجون لأجهزة أكثر قوة من المستخدم العادي، هذا كله في حين أن أجهزة اللابتوب الضعيفة والمتوسطة تكون مناسبة لاستخدامات المستخدم العادي مثل تصفّح الإنترنت، مشاهدة الأفلام، الاستماع للموسيقى وتشغيل البرامج المكتبية مثل Office الخاصة بمايكروسوفت.

2- ما هي ميزانيتك؟

خطوات اختيار مواصفات أفضل لابتوب 2020 رخيص

اللاب توبات أغلى بشكل ملحوظ من أجهزة الكمبيوتر العادية، هذا ببساطة لأنك تحصل على جهاز محمول مزوّد بلوحة مفاتيح وماوس وكذلك قادر على العمل بالبطارية دون الحاجة لتوصيل الجهاز بالكهرباء بصورة مستمرّة إلى جانب تقنيات التصنيع المكلّفة التي تحتاج الشركات لاستخدامها.

أسعار اللابتوبات تتراوح بين 200 دولار أمريكي وصولًا إلى 5000 دولار أمريكي أو أكثر، لكن لا ننصحك أبدًا بشراء جهاز لابتوب بسعر أقل من 400 دولار أمريكي هذا حتى تحصل على لابتوب ذو مواصفات داخلية جيّدة قادرة على الصمود معك لعدّة أعوام.

نوعًا ما، وللأسف، يجب عليك أن تحدد ميزانيتك قبل أن تبدأ في تحديد اللاب توب المثالي لك، حيث أنك وان اخترت أفضل مواصفات فستدفع مبلغاً كبيراً.

لذلك وإن كانت ميزانيتك أقل من 750-850 دولار أمريكي – أو ما يعادلها – 

فكن مستعداً على تقديم بعض «التضحيات».

لعلّ هناك سؤالاً جاء في بالك الآن .. ما الذي سأضحي به وما الذي لا يمكنني التضحية به؟

هنا ننتقل معكم لنصائحنا لاختيار افضل لابتوب مثالي وهذا مع القيام بتضحيات لا تؤثر كثيرًا على التجربة النهائية. بالمقابل في حين إن كانت ميزانيتك مرتفعة فأنت لن تضحي بأي شيء!

قد يهمك: افضل اكسسوارات اللابتوب الهامة

كيفية اختيار افضل لاب توب عملي ومثالي لك؟

نحن في موقع دليلك نهتم دائمًا بتقديم المعلومة السهلة والرأي البسيط حتى يتسنّى للمستخدم أن يتخذ قرار الشراء بشكل سلس وفعال، لكن الحال هنا مختلف، حيث أنه لن يكون بإمكانك تحديد اللابتوب المثالي بالنسبة لك قبل أن تتعلّم معنا بعض أساسيات الهاردوير وتعلم ما هي مكونّات اللابتوب، وما هي وظائف تلك المكوّنات على وجه التحديد.

المكوّنات الخارجية في أجهزة اللابتوب

اللاب توب يتكوّن من عدّة مكونات داخلية وأخرى خارجية، المكونات الخارجية هي الأبسط، حيث تتلخّص في الشاشة وخامات التصنيع.

وإن كنت من ذوي الميزانية المحدودة أود أن أخبرك أنك غالبًا ما ستضحّي بالأمرين!

دعني استدرجك معي للحديث عن الجانب التقني بشكل أكثر تفصيلًا:

شاشات اللابتوب تنقسم إلى نوعين:

النوع الأول هي شاشات IPS وهي شاشات ممتازة من حيث الألوان وزوايا الرؤية وهذه الشاشات تكون متواجدة في الأجهزة التي تبدأ من 400 دولار أمريكي.

النوع الآخر هو TN ويعتبر الأكثر شيوعًا والمتواجد في كافة أجهزة اللابتوب في فئة السعر المنخفضة، هذا بالنسبة لنوع الشاشة، أما دقتها فتبدأ من HD وهي 720p وصولًا إلى 4K.

إذا كانت ميزانيتك مفتوحة فتوجّه لأعلى دقة تجدها أمامك بلا أي تردد، لكن إن لم تكن كذلك فستجد أن معظم الخيارات امامك هي دقة HD و Full HD، وبالنسبة للقسم الأكبر من المستخدمين فشاشات TN بدقة HD -أقل الخيارات- تظلّ مناسبة طالما أنك لن تقوم بعمليات تحرير صور أو فيديو دقيقة.

أما بالنسبة لخامات التصنيع فلا يوجد الكثير من الخيارات أمامك، لذلك فلا تعطي بالًا لهذه النقطة إن كانت ميزانيتك متوسطة، أما إذا كانت مرتفعة فستجد أن اللابتوبات الغالية هي في واقع الأمر ذات خامات ممتازة.

ونلخّص جانب المكونات الخارجية في التالي:

إن كانت ميزانيتك محدودة فحاول أن تحصل على شاشة بدقة FHD ولا تهتم كثيرًا لنوعها، أما إذا كانت ميزانيتك غير محدودة فعليك بشاشة بدقة FHD أو أعلى من نوع IPS كما يمكنك أن تحصل على جهاز بشاشة تدعم اللمس.

● ما هو معدّل التحديث Refresh Rate في شاشات اللابتوب؟

خطوات اختيار مواصفات أفضل لابتوب 2020 رخيص

إن كنت تعمل في مجال المونتاج أو كنت لاعبًا محترفًا فهناك إضافة هامة جدًا في أجهزة اللابتوب يجب عليك أن تنتبه لها.

أجهزة اللابتوب عادةً تأتي بمعدّل تحديث 60Hz في الثانية، أي أنها قادرة على عرض 60 إطار/لقطة في الثانية الواحدة وهذا العدد قد لا يكون كافي لمن يعملون في المونتاج أو من يحبون تشغيل الالعاب بأقصى دقة ممكنة وأعلى أداء ممكن وفي هذه الحالة يظهر خيار آخر، وهو اللابتوبات ذات شاشات بتحديث 120Hz أو 144Hz. 

تلك التي ستكون قادرة على عرض محتوى أكبر في الثانية الواحدة وستزيد من سلاسة الشاشة بصورة عامة، لكن هذه الميزة نادرًا ما تتوافر في أجهزة بأقل من 1000 دولار أمريكي..

المكوّنات الداخلية في أجهزة اللابتوب

خطوات اختيار مواصفات أفضل لابتوب 2020 رخيص

المكوّنات الداخلية لجهاز اللابتوب هي المعالج المركزي CPU -أو البروسيسور-، المعالج الرسومي GPU ويطلق عليه الفيجا أو كارت الشاشة، الذاكرة التخزينية والذاكرة العشوائية هذا إلى جانب مكونات أخرى عديدة لا تختلف كثيرًا بين كل جهاز وآخر ولا تؤثر بشكل مباشر على الأداء.

1- اختيار المعالج المركزي CPU في أجهزة اللابتوب

علينا أن نفكّر كمحترفين.. نحن نتحدّث عن جهاز يزن كيلوجرامين تقريبًا وسماكته بالكاد تتغلّب على سماكة كيبورد الـ PC العادي!

هذا ما يعني أنك لن تجد نفس قدرة المعالج الموجود في جهاز الكمبيوتر الطبيعي، وإن وجدتها فلن تجدها بنفس السعر..

بالرغم من أن المعالج هو قطعة صغيرة الحجم إلا أن تقنيّات التبريد اللازمة لتشغيله ليست صغيرة، ضع هذا في حسبانك.

إن تحدّثنا عن السوق العربي بشكل عام فسنستثني معالجات AMD نظرًا لأنها متاحة فقط في الأجهزة الضعيفة جدًا والتي قد لا نتطرق إليها أو متاحة في الأجهزة المستوردة وهي معالجات Ryzen، أما معالجات إنتل فهي متاحة في الغالبية العظمى لأجهزة اللابتوب باختلاف فئاتها السعرية.

معالجات إنتل قد تطورّت بشكل ملحوظ في السنوات الأخيرة وهذا التطوّر نتج عنه سلسلتيّ U وH في أجهزة اللابتوب إلى جانب سلاسل أخرى أقل انتشارًا وأقدم قليلًا ولكي تكون قادر على اختيار اللابتوب الذي يحتوي على أفضل معالج بالنسبة لك فحريّ بك أن تعرف أولًا كيف تحدد أفضل معالج بالنسبة لك!

● سلسلة معالجات U من إنتل في أجهزة اللابتوب:

هذه هي المعالجات الأكثر توفيرًا للطاقة على الإطلاق وهي التي حوّلت أجهزة اللابتوب لأجهزة ذات اعتمادية كبيرة من حيث البطارية واستهلاك الطاقة.

»» على سبيل المثال:

معالج i5-8250U يأتي بتردد 1.6GHz وهو الذي يجعله يستهلك طاقة قليلة جدًا، حيث أن هذا التردد هو أقل من بعض الترددات في معالجات الهواتف الذكيّة!

إلا أن المعالج يأتي بهذا التردد عند الـBase أي أنه التردد الأدنى بالنسبة له هذا في حين أن تردده يصل إلى 4GHz تقريبًا عند الـBoost وهو الحد الأقصى لأداء المعالج، وهنا يتحوّل هذا المعالج من معالج موفّر للطاقة لمعالج قوي جدًا قادر على الإنجاز.

ما نعنيه هنا هو أن المعالج لن يستهلك الطاقة طالما أنك لا تقوم بمهام تستدعي استهلاك الطاقة مثل الألعاب أو المونتاج أو حتى تشغيل برامج مستهلكة للمعالج في حين أنه سيعمل بشكل ممتاز في حين إثقاله بالمهام وهذه واحدة من أهم مميزاته بلا شك وإن نظرنا بتفحّص على معالج i5-8250U فسنجد أنه يأتي مع 4 أنوية وثمان مسارات، لذلك يمكنك أن تتوقّع منه أداء جيّد جدًا.

فئة معالجات U منتشرة في أجهزة اللابتوب في الوطن العربي في كافة الأسعار وتبدأ مع i3-7020U وصولًا إلى i7-8550U وجميعها تتشارك في ميزة توفير الطاقة التي أسلفنا الحديث عنها.

المميز في أجهزة اللابتوب التي تعمل بهذه المعالجات هو سعرها، هذا حيث أن أسعارها تبدأ من 340 دولار وصولًا إلى 800 دولار وهي أسعار ممتازة بطبيعة حال الأسعار حاليًا، أما إذا كنت تتساءل عن الفروق بينها فهي تكمن في قدرة المعالج، وتكمن في الترددات العليا والدنيا وأيضًا عدد الأنوية والمسارات..

اقرأ أيضاً: مميزات وعيوب لابتوب اتش بي بافيليون

إن كانت ميزانيتك مناسبة فبدايتك يجب أن تكون عند سعر 500 دولار لتحصل على المعالج i5-8250U الذي أسلفنا التحدّث عنه أو i5-8265U الذي يتفوّق عليه بفرق قليل إلا أنه غير منتشر.

هل تعلم؟

مواصفات أفضل لابتوب 2020 عملي

معالجات السلسلة U موجودة أيضًا في بعض موديلات شاومي وهواوي الرائدة في مجال اللابتوب إلا أنها تباع بسعر كبير نظرًا لخامات التصنيع وما إلى ذلك. في حين أنها متوافرة بكثرة في موديلات ديل، اتش بي ولينوفوا وبأسعار ممتازة، هذا في حين أن موديلات أيسوس، آيسر وإم إس آي ليست متوافرة بكثرة في السوق العربي.‍

● سلسلة معالجات H من إنتل في أجهزة اللابتوب:

لعلّك تذكر معالجات HQ التي كانت تتوافر في أجهزة لابتوب الالعاب مثل i7-7700HQ؟

في واقع الحال معالجات الفئة H أتت لاستبدال HQ نوعًا ما بداية من الجيل الثامن حيث أن هذه المعالجات هي حقًا ممتازة وخاصةً معالج i5-8300H والذي يعتبر “بطل” الفئة المتوسطة لما يقدّمه من أداء ممتاز يتعدّى أداء معالج i7-8550U بنسبة 20%!

إضافة لا بد منها: 

قبل أن نكمل، عليك أن تعلم كيف يتم تسمية معالجات إنتل ويمكنك أن تتجاهل هذه الفقرة إن كنت تعلم بالفعل.

أول جزء في اسم المعالج هي Core i حيث أن هذا الاسم هو الذي يعبّر عن كافة معالجات إنتل الموجهة للمستخدم العادي، أما الرقم بعد الحرف i هو الرقم الذي يُعبر عن ترتيب المعالج من حيث القوّة والأداء وهو الرقم الذي يبدأ من 3 ثم 5 ثم 7 وحديثًا وصلنا إلى 9، بعد هذا الرقم يأتي الرمز الذي يعبّر عن المعالج وهو الذي يبدأ برقم يعبّر عن رقم الجيل نفسه

ومن ثم تليها ثلاثة أرقام كلما ازدادت كلما ازداد أداء المعالج وأخيرًا يأتي حرف يُعبر عن تصنيف المعالج نفسه، وفي مثال: معالج Core i5 8300H هو معالج i5 من الجيل الثامن نظرًا للرقم ثمانية أما الرقم 300 فهو رقم عادي كلما زاد كلما كان أفضل أما الحرف H فهو الذي يعبّر عن المعالجات القوية لأجهزة اللابتوب في حين أن U يعبّر عن المعالجات الموفرة للطاقة ولاحقًا قد نشرح لكم باقي الحروف..

شاركنا في التعليقات إن كنت تريد ذلك!

معالجات H هي معالجات اللابتوب الأقوى حاليًا خاصةً إن تحدّثنا عن الفئة المتوسطة من أجهزة اللابتوب وصولًا إلى بعض نماذج الفئة المرتفعة، هذا ببساطة لأن هذه المعالجات تقدّم تردد أعلى عند الـBase وتردد ضخم عند الـBoost إلى جانب أداء أفضل من حيث الكاش Caching وعدد الميجا بايتات المتاحة له، كذلك فالجيل السابع من معالجات H ألا وهو i7-8750H يأتي مع ستة أنوية إلى جانب 12 مسار!

وهو شيء نراه للمرّة الأولى في أجهزة اللابتوب.

ببساطة، إن كانت ميزانيتك قادرة على الوصول إلى 700 دولار أمريكي تقريبًا فلا بد أن تحصل على معالج من الفئة H وبدايتك الصحيحة هي مع i5-8300H ،  وقد رأينا بالفعل لابتوب Lenovo IdeaPad 330 قد توافر لفترة قصيرة في السوق مع معالج i5-8300H وبطاقة Nvidia GTX 1050 بسعر 860 دولار تقريبًا لكنه سرعان ما نفذ من كل مكان.

خلاصة الأمر، إن كانت ميزانيتك محدودة فعليك بمعالجات U بحد أدنى معالج i5-8250U، أما إن كانت متوسطة إلى مرتفعة فعليك بمعالجات H بحد أدنى i5-8300H، أما إذا كانت ميزانيتك محدودة جدًا فسيكون أمامك أجهزة بمعالجات i3-7020U و i3-7100U ، ولكنها ثنائية النواة وستقيّدك في الاستخدام.

2- اختيار المعالج الرسومي GPU في أجهزة اللابتوب

نحن كمستخدمين نختلف في عدة أمور وهي التي تحدّثنا عنها بالأعلى، الأمر الأول هو نوع الاستخدام والأمر الثاني هو الميزانية، وكما أسلفنا الذكر، كلما كان استخدامك أكثر تعقيدًا كلما احتجت لميزانية أعلى وذلك لتتمكّن من الحصول على افضل جهاز لابتوب يناسب نوعية الاستخدام خاصتك.

● المعالجات الرسومية المدمجة ومثال عليها Intel UHD 620

انواع اللابتوبات تشمل ثلاثة فئات من البطاقات الرسومية، الفئة الأولى تسيطر عليها انتل (Intel)،

ألا وهي فئة أجهزة اللابتوب غير المخصصة مطلقًا لتشغيل الألعاب أو برامج الجرافيك الثقيلة، حيث أن هذه الأجهزة تأتي مع معالج سواء كان i3، i5 أو i7 كما أسلفنا الذكر لكنها تأتي دون بطاقة رسومية منفصلة، هي بواقع الحال ونظريًا تأتي بدون بطاقة رسومية من الأساس حيث أن المعالجة الرسومية بما في ذلك الألعاب والمونتاج ستعتمد بالكامل على المعالج الرسومي المدمج في المعالج المركزي نفسه، وأفضل مثال على ذلك هو المعالج المركزي Intel UHD 620، وهو الذي أثبت أداء ممتاز مقارنة بأنه مجرّد جزء من المعالج المركزي لا أكثر حيث أن هذا المعالج الرسومي قادر على تشغيل ألعاب حتى 2017 وربما 2018 و 2019 في بعض الألعاب الخفيفة على جودة Low.

هذا النوع من المعالجات الرسومية موجود في أجهزة اللابتوب الأضعف والأرخص بداية من سعر $300 تقريبًا وإن كان استخدامك خفيف ولا يتضمّن تشغيل الألعاب أو تحرير الفيديوهات باستمرار وبشكل احترافي فسيكون هذا الخيار مناسبًا لك.

عليك أيضًا أن تعلم أن هناك أجهزة لابتوب أغلى من $400 وتأتي مع هذا المعالج الرسومي،  إلا أنها ستكون اختيار سيء في ظل وجود خيارات أخرى عديدة تضم بطاقات رسومية مختلفة.

شاهد أيضاً: مراجعة مميزات وعيوب لابتوب ديل الجديد

عليك أن تلاحظ معنا أن مصطلحات معالج رسومي، بطاقة رسومية، بطاقة جرافيك، كارت شاشة هي عادة ما تعبّر عن شيء واحد وهو الـGPU وهو المجال الذي تتفوّق فيه شركتيّ AMD و NVIDIA مع مساهمات بسيطة من إنتل.

● المعالجات الرسومية المنفصلة متوسطة الأداء:

مواصفات أفضل لابتوب 2020 عملي

هل تتذكّر معالج Intel UHD 620 الرسومي والذي أسلفنا الحديث عنه؟ هذا المعالج يأتي مع كافة معالجات إنتل من الجيل الثامن وهي الأكثر انتشارًا الآن، وإن كنت منتبهًا معي فستفهم أن كافة أجهزة اللابتوب التي تأتي بمعالجات إنتل هي بالضرورة تأتي مع هذه البطاقة الرسومية أو غيرها حسب الإصدار.

النوع الثاني من أجهزة اللابتوب هو الذي يحتوي بطاقة رسومية منفصلة Integrated وهي التي تكون من شركة AMD أو من شركة NVIDIA وهنا تتعدد الخيارات بشكل ملحوظ ويكون الحاكم الأكبر هو السعر حيث أن هذه المعالجات الرسومية تتواجد في أجهزة بسعر 400-450 دولار أمريكي وصولًا إلى أكبر رقم يمكنك تخيله!

المعالجات الرسومية المتوسّطة في اجهزة اللابتوب هي معدودة بشكل ملحوظ

ويمكننا تلخيصها في الخيارات التالية (مرتبة حسب القوة):

● بطاقة NVIDIA MX 110

● بطاقة NVIDIA MX 130

● بطاقة AMD Radeon 530

● بطاقة AMD Radeon 540

● بطاقة NVIDIA MX 150

في فئة سعريّة أقل من 500-550 دولار أمريكي من الصعب أن تجد بدائل لهذه البطاقات وهي جميعها جيّدة، هذا في حين أن بعضها يقدّم أداء موازي لأداء Intel UHD 620 أو أعلى قليلًا إلا أن وجود بطاقة رسومية منفصلة في جهاز اللابتوب هو ميزة كبيرة في حد ذاته، لعلّ أبرز هذه البطاقات بصورة عامة هي بطاقة MX 150 نظرً لأنها توازي أداء بطاقة GTX 1030 في أجهزة الكمبيوتر العادية، لذلك فهي ممتازة مقارنة مع الفئة السعرية التي تتواجد فيها.

ببساطة، طبقًا لتجارب المستخدمين فيمكنك أن تختار بين جهاز لا يحمل معالج رسومي منفصل من الأساس أو أن تحصل على جهاز مع أي بطاقة من البطاقات السابقة وجميعها يقدّم أداء متوسّط في حين أن MX 150 تقدّم أداء مقبول جدًا في مقابل أنها تتواجد في أجهزة في حدود 500 دولار أمريكي فقط.

● المعالجات الرسومية المنفصلة مرتفعة الأداء:

حسنًا، هذه المعالجات الرسومية -أو كروت الشاشة- هي الموجودة في الأجهزة الرائدة والتي تأتي بسعر أعلى من 800 دولار أمريكي عادة.

وتضم معالجات من الفئة H التي أسلفنا الحديث عنها، لذلك فالأجهزة التي تأتي مع هذه المواصفات هي وبلا شك ممتازة في تشغيل الألعاب وبرامج المونتاج وأيضًا تحمّل الضغط الكبير مثل تشغيل عدة تطبيقات في آن واحد وما إلى ذلك.

تبدأ هذه البطاقات مع NVIDIA GTX 1050 وتتوافر خيارات عديدة إن تحدّثنا عن سلسلة GTX مثل GTX 1050Ti، 1060، 1060Ti و 1070 و1070Ti والأقوى 1080 و1080Ti وبكل تأكيد يمكنك أن تستنتج أن هذه البطاقات مرتّبة تصاعديًا حسب قوتها وأيضًا حسب سعرها، لكن بداية من 1050 جهاز سيكون قادر فعليًا على التعامل مع الألعاب والمونتاج وبداية من 1070 الجهاز سيكون احترافي لحد كبير.

هذا في حين أن هناك ثلاثة بطاقات جديدة قد تم إصدارها وهي GTX 1650، 1660، 1660Ti، وهي التي تقدّم أداء أفضل من البطاقات السابقة عدا 1070Ti و 1080، وهذا بالنسبة لبطاقات NVIDIA بشكل عام، أما بطاقات AMD المنافسة، فهي ليست متواجدة بكثرة في أسواقنا العربية كما أن تفوّق NVIDIA واضح في هذا السوق.

هل تهت في التفاصيل؟

مواصفات أفضل لابتوب 2020 عملي

نحن فريق عمل موقع دليلك نهتم أشد الاهتمام بتجربة الاستخدام النهائية وهذا يظهر في كافة مراجعتها، لهذا نشدد على نقطة أنه ولكي تختار جهاز اللابتوب المثالي والمناسب لظروفك بأشكالها، عليك أن تعرف أولًا فيما تستخدمه.

وفيما يلي سندمج معكم النقاط الثلاثة السابقة في نقطة واحدة وذلك بشكل سريع:

1. لابتوب متوسّط الأداء بسعر متوسّط / قليل

نحن هنا سنتحدّث عن لابتوب يعمل بمعالج متوسّط مثل i3-8100 أو i5-8250 وكلاهما من الفئة U،  هذا إلى جانب احتوائه على بطاقة Intel UHD 620 المدمجة بطبيعة الحال في المعالج السابق ذكره بالإضافة إلى بطاقة خارجية من نوع AMD Radeon 530 أو NVIDIA MX 110 / 130 / 150.

جهاز لابتوب مع هذه المواصفات الداخلية سيأتي بطبيعة الحال مع مواصفات خارجية متوسطة، وهي التي ستتمثّل في شاشة من نوع Full HD وخامات تصنيع متوسطة.

ما هي تجربة وأنواع الاستخدام لهذا اللابتوب إذن؟

يمكنك استخدام هذا اللابتوب في مهام الحياة العادية والبسيطة بما في ذلك مجالات العمل بمختلف أنواعها عدا تلك التي تحتاج برامج هندسية قوية إلى جانب إمكانية استخدامه في تصفّح الإنترنت، مشاهدة الأفلام والفيديوهات وأيضًا تشغيل الألعاب الخفيفة والقديمة.

2. لابتوب جيد و قوي بسعر مرتفع نسبيًا

هنا سيكون هذا الجهاز قادر بكل سلاسة على تشغيل الألعاب الحديثة وبرامج المونتاج القويّة. كما سيتيح لك كافة المهام التي قد يتيحها لك اللابتوب المتوسّط بطبيعة الحال. لابتوب مثل هذا يجب أن يأتي مع معالج i5 8300H على أقل تقدير إلى جانب بطاقة GTX 1050Ti أو أعلى وهو ما سيكلّفك الكثير.

بالنسبة للمواصفات الخارجية فعادةً ما تأتي أجهزة اللابتوب التي تحمل هذه المواصفات مع شاشة Full HD من نوع IPS وخامات تصنيع أفضل وكلما أردت خامات أفضل وشاشة أفضل ستدفع أكثر بكل تأكيد.

3- اختيار الذواكر الداخلية في أجهزة اللابتوبات

هذه هي الخطوة الأخيرة ولعلّها الأبسط والأسهل، أجهزة اللابتوب عادة تأتي بأنواع متقاربة جدًا من حيث الذواكر الداخلية وهي التي تنقسم إلى ذاكرة التخزين والمتمثلة في القرص الصلب Hard Drive وأيضًا الذاكرة العشوائية أو الـRAM كما نعرفها جميعا.

بطبيعة الحال تستخدم الذاكرة التخزينية في تخزين الملفات ونظام التشغيل في حين أن الذاكرة العشوائية (RAM) تستخدم فقط في تخزين ملفات بسيطة أثناء تعامل المعالج معها.

من المميز حول الذواكر الداخلية في أجهزة اللابتوب بصورة عامة هي أنها قابلة للتغيير والتحديث بشكل كامل. مثلًا إن قمت بشراء جهاز لابتوب مع 8 جيجابايت من الذاكرة العشوائية وقرص صلب بمساحة 1 تيرابايت، فسيمكنك لاحقًا أن ترفع الذاكرة العشوائية إلى 16 جيجابايت أو أكثر حسب ما يسمح الجهاز، كما سيمكنك أن ترفع الذاكرة التخزينية أيضًا وصولًا إلى 4 تيرابايت!

كقاعدة عامة:
الأجزاء الوحيدة التي تقبل الترقية والتغيير في جهاز اللابتوب هي الذواكر الداخلية لذلك عليك أن تهتم أشد الاهتمام بالقطع التي لا يمكن تغييرها والمتمثلة في المعالج المركزي ومعالج الرسوميات والشاشة، وهي الأمور التي حدّثناكم عنها بالأعلى.

ماذا تختار إذن كـ افضل لاب توب يناسب طلبك؟

لا ننصحك مطلقًا أن تختار جهاز لابتوب مع ذاكرة عشوائية أقل من 8 جيجابايت إلا إذا كنت على يقين أنك ستقوم بزيادتها لاحقًا هذا لأن نظام الويندوز وكافة الألعاب والتطبيقات أصبحت تحتاج لذاكرة عشوائية كبيرة لكي تعمل بأعلى كفاءة ممكنة، بطبيعة الحال من المستحيل أن تفتح برنامج ويخبرك أنه لن يعمل على ذاكرة عشوائية قليلة! 

إلا أنه لن يعمل كما تريده!

هذا في حين أنك لم تشتري بعد، فلماذا لا تختار أفضل شيء ممكن؟

أما بخصوص القرص الصلب فننصحك بألا تشتري جهاز مع أقل من 1 تيرابايت من حيث المساحة التخزينية، كذلك وإن استطعت الحصول على جهاز مع قرص صلب من نوع SSD، فهذا أمر مميز جدًا وسيجعل تجربة الاستخدام مثالية لما توفّره هذه الأقراص من أداء احترافي وسرعة نقل بيانات ممتازة.

هنا ننتهي، عليك أن تبذل بعض الجهد والتركيز أثناء شراء جهاز لابتوب جديد لأن هذا بحد ذاته سيحميك من الندم لاحقًا في حالة أنك اخترت جهاز سيء وعليك أن تركّز على كل جزء من الأجزاء الخاصة بالجهاز وهي التي حدّثناكم عنها لأن مكوّن واحد سيء سيؤثر على الجهاز بأكمله!

إن اخترت جهاز مع بطاقة رسومية ممتازة لكن مع معالج سيء أو قرص تخزيني صغير، فأداء الجهاز بالكامل سيتأثر ويصبح أضعف!

يمكنك دائمًا أن تشاركنا استفساراتك في التعليقات وسنكون في غاية السعادة بردنا عليها.

شاهد ايضاً:

DMCA.com Protection Status