أسهل 3 طرق لحساب أيام التبويض للحمل

فريق دليلك
2022-02-27T19:51:16+00:00
صحة
فريق دليلك19 فبراير 2022آخر تحديث : الأحد 27 فبراير 2022 - 7:51 مساءً
أسهل 3 طرق لحساب أيام التبويض للحمل

من أجل الحمل يجب عليكِ معرفة موعد التبويض بعناية وذلك لحساب أيام التبويض، وقد تسعى الكثير من النساء لمعرفة حساب أيام التبويض للحمل أو تجنبه في حالة الإرادة لمنع الحمل فترة من الوقت ولكن كيف يتم حساب أيام التبويض؟ هذا ما سنتعرف عليه في خلال هذا المقال.

ما معنى فترة التبويض؟

still life fertility concept 23 2149214329 - دليلك
حساب أيام التبويض للحمل

فترة الإباضة أو أيام التبويض هي عبارة عن جزء من الدورة الشهرية حيث يحدث خلاله إطلاق البويضة الناضجة من المبيض في أحد الشهرين.

وتحدث مرة واحدة كل فترة من الفترات بين المبيضين حيث يحدث تغير في الهرمونات التي تؤدي إلى تحفيز أحد المبيضين لإطلاق بويضة ناضجة جاهزة للإخصاب.

ويحدث الحمل عند التقاء الحيوانات المنوية بهذه البويضات الناضجة في الثلث الأول من قناة فالوب بعد إطلاقها من المبيض ويستمر وجود البويضة لفترة ما بين 24 حتى 36 ساعة من تدفق الهرمون اللوتيني LH.

لذلك يمكنكِ استخدام هرمون LH لمعرفة موعد الإباضة بالتحديد لذلك يجب حساب أيام التبويض للحمل بدقة وعلى الرغم من ذلك فإن الحيوانات المنوية تبقى موجودة في الرحم فترة من يوم حتى خمسة أيام.

لذلك يفضل ممارسة العلاقة الحميمية بين الزوجين قبل إطلاق البويضة لفترة حتى يضمن بقاء الحيوانات المنوية بالبويضة لضمان حدوث الحمل.

كيف يمكن حساب أيام التبويض للحمل؟

كيف يمكن حساب أيام التبويض للحمل؟
كيف يمكن حساب أيام التبويض للحمل؟

يقوم المبيضان بإطلاق البويضة الناضجة قبل مدة تتراوح ما بين 12 حتى 16 يوم من موعد بداية الدورة التالية ومعنى ذلك أنها تحدث في اليوم الرابع عشر من إنتهاء الدورة. عند اقتراب موعد الإباضة يتم إنتاج كميات كبيرة من هرمون الإستروجين الذي يساعد فيه زيادة سُمك بطانة الرحم وبالإضافة إلى إفراز وسط مناسب للحيوانات المنوية ويسبب هذا الهرمون اللوتيني في إفراز البويضة الناضجة من المبيض وعندها تحدث عملية الإباضة.

ثم تستمر البويضة في قناة فالوب وتكون جاهزة للإخصاب في فترة ما بين 24 حتى 36 ساعة وتعتبر هذه هي ذروة الخصوبة وإذا حدث إخصاب بعد فترة 24 ساعة من الإباضة حينها قد يحدث الحمل وإن لم يحدث تبدأ فترة الحيض.

كيف يمكنك معرفة أيام التبويض للحمل؟

في بعض الدول العربية قد يلجأون إلى حساب أيام التبويض للحمل بالتقويم الهجري ولكن الأمر ليس معتمداً على التقويم هجريًا وميلادياً ولكنه يعتمد على مدة الدورة الشهرية الخاصة بكِ ومدى انتظامها معكِ.

وبالتالي في حالة إذا كانت الدورة الشهرية غير منتظمة فإن حساب أيام التبويض للحمل قد يكن مختلفًا أيضاً يحدث هذا لأسباب كثيرة منها:

  • بعد مرور أكثر من شهرين على الولادة.
  •  في حالة الرضاعة الطبيعية.
  •  إذا كنتِ تتناولين حبوب منع الحمل أو وسيلة أخرى لمنع الحمل ولم يمر ثلاثة أشهر على توقفكِ عن تناولها.
  • في حالة إقتراب سن اليأس وانقطاع الدورة الشهرية.
  • إذا كان لديكِ تاريخ خاص بالدورة الشهرية غير منتظمة مثل الإصابة بمرض تكيس المبايض وغيرها من الأسباب التي تؤدي إلى عدم إنتظام الدورة الشهرية.

أما بالنسبة للطريقة الخاصة لحساب التبويض للحمل يجب عليك اتباع ما يلي:

  •  يجب عليك التركيز جيداً في تسجيل مدة الدورة الشهرية في أي يوم تبدأ لمدة ثلاثة أشهر وذلك من اليوم الأول للدورة الشهرية حتى اليوم الأول من الدورة الشهرية التالية.
  • يجب عليك أخذ أطول مدة للدورة الشهرية خلال هذه الثلاثة أشهر وطرح 18 من إجمالي عدد الأيام والرقم الذي سينتج هو أول يوم خاص بالتبويض.

 على سبيل المثال في حالة إذا كانت أكثر دورة شهرية خاصة بك 26 وقمت بطرح 18 من 26 فالناتج هو ثمانية.

وفي هذه الحالة يكون اليوم الأول لدورتك الشهرية هو اليوم الأول لنزول دم الحيض أما اليوم الثامن من إنتهاء الدوره هو أول يوم خاص بالتبويض.

أو يمكنك حساب أيام التبويض للحمل بطريقة أخرى عن طريق طرح 11 من أطول دورة شهرية، ويكن الناتج عن أول يوم خاص بالتبويض بعد إنتهاء الدورة الشهرية.

أسئلة وأجوبة خاصة بفترة التبويض

هناك بعض الأسئلة التي قد ترغبين في المعرفة عن إجابتها مثل:

  •  هل من الممكن أن تحدث الإباضة مرتين في الدورة الشهرية الواحدة؟

 والإجابة هي نعم قد تحدث الإباضة مرتين في الدورة الشهرية الواحدة عند بعض النساء حيث أنه قد يقوم المبيض في أيام الإباضة بإطلاق بويضتين وذلك يزيد من فرص الحمل بتوأم وذلك يحدث كأمر طبيعي أو بمساعدة طبية عن طريق استخدام أدوية تعمل على زيادة التلقيح وتحفيز المبيض لإنتاج البويضات الناضجة.

  •  هل فترة التبويض هي الفترة الوحيدة الخاصة التي يحدث بها الحمل؟

 يجب أن يتم تخصيب البويضة الناضجة بالحيوان المنوي في فترة ما بين 12 ساعة حتى 24 ساعة بعد إطلاقها من المبيض في كل شهر وذلك لأن الحيوان المنوي يستطيع أن يعيش في الجهاز التناسلي الأنثوي لفترات تصل إلى 5 أيام تقريباً وبالتالي عند حدوث جماع في هذه الفترة قبل إطلاق البويضة وبعد إطلاق البويضة وأثنائها فقد يزيد ذلك من فرصة حدوث الحمل الطبيعي.

  •  إذا كنت تسألين عن عدد مرات الجماع اللازمة لزيادة فرصة الحمل؟

 قد تكون مرة واحدة كافية لحدوث الحمل ولكن عند زيادة عدد مرات العلاقة الحميمية أثناء فترة التبويض يزيد ذلك من إلتقاء الحيوان المنوي مع البويضة الناضجة أثناء إطلاقها من المبيض كل شهر وبالتالي تكون فترة مناسبة لحدوث الحمل ويفضل أن تكون قبل إطلاقها بيومين من عدد أيام التبويض وبعدها بيومين لذا على سبيل المثال إذا كان يوم التبويض الخاص بك هو يوم 14 بعد إنتهاء الدورة الشهرية فإنك يجب عليك ممارسة العلاقة الحميمية قبل ذلك بيومين وأثناء اليوم 14 وبعد ذلك بيومين أيضاً

أعراض أيام التبويض

حساب أيام التبويض للحمل

قد تظهر عليكِ بعض الأعراض التي تدل على اقتراب فترة التبويض أو أنكِ في حالة فترة التبويض حالياً ومن أهم هذه الأعراض التي تظهر وقد تساعدكِ في حساب أيام التبويض للحمل منها ما يلي:

  •  ارتفاع درجة حرارة الجسم ارتفاعًا بسيطًا يمكن قياسها عن طريق استخدام الترمومتر الزئبقي للتأكد من هذا خلال ثلاثة أشهر، واليوم الذي تكون فيه الخصوبة في أعلى ذروتها في ثلاثة أيام قبل ارتفاع درجة الحرارة.
  • يمكنك استخدام جهاز خاص بحساب التبويض عن طريق قياس مستوى هرمون LH الهرمون اللوتيني في الجسم المسؤول عن التبويض.

وهو يشبه أجهزة اختبارات الحمل ويوجد به أيضًا خطان الخط الأول خط التحكم ويشير إلى أن الجهاز يعمل بشكل صحيح أما الخط الثاني فإنه بشير إلى الاختبار أو النتيجة.

يمكنكِ وضع الشريط الإختبار في عينة البول على طرف الجهاز  ثم يمكنكِ الانتظار حتى تظهر النتيجة ويكون في الغالب خمس دقائق.

وتكون النتيجة إيجابية في حالة إرتفاع مستوى الهرمون اللوتيني أي أن لون الخط الثاني أغمق أو مماثل لخط التحكم وهذا يعني حدوث الإباضة أو أنك في حالة فترة الإباضة.

يمكن إجراء هذا الإختبار صباحًا باكراً حيث يكون الهرمون اللوتيني في أعلى مستوياته في خلال هذا الوقت.

  •  يمكنكِ ملاحظة تضخم الثديين ووجود بعض الألم الذي فيهما مثل الشعور باحتقان وألم فيهما.
  • الشعور بانتفاخ في البطن وقد يصاحبها بعض الغازات.
  •  نزول بعض الإفرازات المهبلية أو مخاط من عنق الرحم وتكون مثل بياض البيض النيئ.
  • الشعور بألم خفيف وتشنجات في الجانبين.
  •  قد تتحسن عمل بعض الحواس في هذه الفترة مثل الشم والتذوق.
  • الشعور بألم في البطن والظهر وقد ينتشر في أماكن مختلفة من الجسم.
  •  قد تشعرين بزيادة في الرغبة الجنسية سبب زيادة مستويات هرمون الإستروجين والتستوستيرون.
  • هناك بعض الأعراض التي ترافقك أثناء فترة التبويض الخاصة بك مثل وجود افرازات مهبلية شفافة اللون حدوث تنقيط خفيف سائلي حدوث تورم وألم في الثدي وزيادة الرغبة الجنسية الشعور بألم في المبيض أي على طرف البطن.

يمكنك معرفة المزيد عن طرق منع الحمل للعرسان.

DMCA.com Protection Status